الجزائر تخسر أمام تونس بهدفين مقابل هدف ويزداد موقفها سوءاً في أمم أفريقيا

خسر منتخب الجزائر أمام منتخب تونس اليوم الخميس الموافق 19 يناير 2017، وكانت هذه المباراة تشمل فريقيين عربيين في المجموعة الثانية، وقد تعادل أول أمس منتخب مصر العربي أيضاً حيث كان متوقع فوز الفريق المصري أمام خصمه “منتخب مالي” ولكنه مازال ضمن المرشحين بقوة للفوز بكأس الأمم الأفريقية 2017 في الجابون.

ملخص مباراة تونس والجزائر اليوم

أحرز اللاعب يوسف المساكنى الهدف الأول بينما أحرز الهدف الثاني فقد جاء من خلال تفوق اللاعب وهبي الخزري حيث قام بلعبة انفرادية، لكن مدافع الجزائر فوزي غلام قام بخطأ معه داخل منطقة الجزاء، ليحسب حكم المباراة ضربة جزاء قام بركلتها اللاعب نعيم السليطي لتصبح النتيجة 2-0.

كان المنتخب الجزائري متألق في بدايات المباراة، وتم إهدار فرص كثيرة أمام المنتخب تونس الفائز بالمباراة، ومن أبرز من أهدر الأهداف اللاعب ياسين إبراهيمي الذي قام بإهدار ضربة حرة مباشرة على حارس مرمي منتخب تونس كما أضاع اللاعب إسلام سليماني فرصة ممتازة.

بعد تخطي نصف المباراة، ظهر تألق المنتخب التونسي ببراعة من ناحية الهجوم ومن ناحية أخري استطاع إيقاف المد الجزائري على حارس مرماه، ومن أبرع المدافعين المتألقين اليوم اللاعب أيمن، كما أستطاع منتخب تونس السيطرة على خط منتصف الملعب، وهو من أهم مراحل الفوز لأي فريق وكانت مصر تفتقد لهذه الخاصية في المباراة السابقة.

أحرز هدف الجزائر اللاعب سفيان هني، بعد تغيير حارس منتخب تونس أيمن البلبولى للإصابة، وقام الحارس البديل بالنزول بدلاً منه، لكن منتخب الجزائر أستغل هجمه سريعة ليجرز الهدف الأول له في المباراة، وهكذا فاز منتخب تونس بثلاث نقاط مقابل خسارة الجزائر كل نقطة ممكنة في تلك المباراة الهامة في مجموعتها.

مواصفات “محطة الكهرباء” داخل العاصمة الإدارية الجديدة وما يميزها عن بقية المحطات

تم إنشاء محطة كهرباء خاصة بالعاصمة الإدارية الجديدة، وسيتم العمل على هذه المحطات لإنتاج قدرات مختلفة من الكهرباء، حيث تم تشغيل أول وحدتين وتعمل هذه الوحدات بنظام البخار في الموديول الأول داخل المحطة، بجانب ربط هذه الوحدة الأولي بالشبكة الكهربائية بقدرة 400 ميجا وات، وقبل نهاية الشهر الحالي “يناير” سيتم العمل على إدخال وربط الوحدة الثانية.

معلومات عن محطة الكهرباء وعدد النماذج

لا يوجد وحدتين فقط داخل محطة الكهرباء ولكن يوجد أيضاً عدد ثلاث موديلات أخرى، وتحتوي كل موديول على عدد إثنين من وحدات الغاز التي تعمل بالغاز الطبيعي، كما يوجد هدف باستغلال العادم الناتج في أدخاله على وحدة بخارية والهدف من وراء ذلك، هو توفير الوقود المستهلك في إنتاج الكهرباء.

يوجد أيضاً في المحطة عدد إثنين من الغلايات، هدفها هو ما يسمى ب (Energy Recovery) وهو ما يُعني رجوع الطاقة المفقودة ومن ثم الاستفادة منها ثم ربطها بالشبكة الحكومية بجهد 500 كيلو فولت.

ميزة محطة الكهرباء عن المحطات الأخري

ما يميز تلك المحطة هو إنشائها داخل العاصمة الإدارية الجديدة، وكما نعلم فلا يوجد بجانبها أو داخلها أي مصادر مائية مثل البحار أو الأنهار، حيث يتطلب وجود مصدر مائي بجانب محاطات إنتاج الكهرباء، لذلك تعتبر هذه المحطة هي المحطة الأولى في مصر والشرق الوسط كله التي لا تحتوي على مصادر مائية، حيث التبريد يتم بها عن طريق الهواء من خلال عدد اثنتا عشر  مروحة.